اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية - الأردن  الرئيسية كلمات رعوية النشاطات تراتيل  الأخبار للاتصال بنا

 

أخبار الشبيبــــة

                                                                          أخبار سنة 2012

اخبار الشبيبة لسنة 2011

- زيارة قدس الأب عمانؤيل عواد / فلسطينعابود

- الجمعية الأرثوذكسية تحتفل بعيد الصليب

- تقرير رحلة الحج الى اليونان

- لقاء الشبيبة مع المطران

- خدمة قطف ثمار الزيتون

- عيد كنيسة ميلاد السيدة العذراء / جبل التاج

- لقاء شبيبة القديس بطرس مع شبيبة سراج النور

- عودة قدس الأب عمانوئيل " طلعت" عواد الى القدس

- تهنئة اللجنة لقدس الأب عمانوئيل بمناسبة الشفاء

- زيارة منزل الأخ الراقد نعمة عويس

- نعي الأخ نعمة مناويل عويس (ابو فادي)

- زيارة شبيبة القديس بطرس وشبيبة والدة الإله لدير القديسة كاترينا

- زيارة قدس الأرشمندريت أرتيميوس لشبيبة القديس بطرس

- الحفل الخاص بفترة الصوم الأربعيني

- احتفالات السبت العظيم المقدس في كنيسة الصعود وأبي الآباء ابراهيم/خلدا

- برنامج صاحب السيادة المتروبوليت فينيذكتوس للأسبوع الرابع من الصوم الكبير المقدس 2011

- زيارة رعائية إلى محافظة الكرك وذلك يوم الجمعة 25-03-2011

مديح السيدة العذراء الرابع عنجرة

- برنامج صاحب السيادة المتروبوليت فينيذكتوس للأسبوع الثالث من الصوم الكبير المقدس2011

- برنامج صاحب السيادة المتروبوليت فينيذكتوس للأسبوع الثاني من الصوم الكبير المقدس 2011

- برنامج صاحب السيادة المتروبوليت فينيذكتوس للأسبوع الأول من الصوم الكبير المقدس2011

- معونات غذائية وبطانيات للعائلات المعوزة

- المديح الأول في كنيسة لصعود

- نشاطات شبيبة القديس بطرس يوم السبت 5/3/2011

-  إعان من معمل الدّير للألبان واأجبان دعماً للعائلات المحتاجة

- زيارة سيادة المتروبوليت ذامسكينوس الجزيل الاحترام الى الأردن  

- فعاليات أسبوع الوئام بين الأديان(11-2-2011)

- فعاليات أسبوع الوئام بين الأديان (5-2-2011)

- الكنيسة الأرثوذكسية المقدسية تحتفل بعيد الغطاس - موسم الحج للمغطس لعام 2011

- بيان صادر عن مطرانية الرم الأرثوذكس في عمان

- تكريم الايكونومس الدكتور ابراهيم دبور

- تكريم السيد ميشال سنداحة

- أحتفالات الكنيسة بعيد الغطاس

_____________________________________________________________________

- زيارة قدس الأب عمانؤيل عواد / فلسطينعابود

استقبل أعضاء الهيئة الإدارية للجنة التنيسقية للشبيبة الأرثوذكسية/الأردن قدس الأب عمانؤيل عواد راعي كنيسة رقاد السيدة العذراء / فلسطين عابود مساء الثلاثاء 22/11/2011 أثناء زيارته الأردن للاطمئنان على صحته بعد عملية القلب المفتوح التي أجراها في الأردن في وقت سابق ،حيث قدم قدسه للسيد مازن مريبع الأمين العام درعا من خلاله يشكر الشبيبة الأرثوذكسية في الأردن على ضيافتهم له ولأفراد شبيبتة أثناء زيارتهم الأردن سابقا،هذا وأكد لنا قدس الأب عمانؤيل أنه أثناء القداس الإلهي الأول الذي ترأسه في كنيسة رقاد السيدة العذراء /عابود بعد تعافيه من العملية الجراحية قد ذكر الشبيبة الأرثوذكسية في الأردن على المذبح المقدس .

فبصلواتك يا أبانا القديس ليحفظ الرب الإله اللجنة التنسيقية والشبيبة الأرثوذكسية في الأردن وفي كل مكان لتكون القلب النابض والدم الجاري في عروق الكنيسة كما يصفها دائما متروبوليتنا المحبوب فنذكتوس الجزيل الاحترام ، فلك كل الشكر يا أبونا والى سنين عديدة يا سيد .

ابنكم الأمين العام

مازن مريبع

 

 

- الجمعية الأرثوذكسية تحتفل بعيد الصليب

مقتبس من عمون

 ضمن احتفالات المسيحيين الأرثوذكس بعيد الصليب الذي يوافق 27 أيلول من كل عام أقامت الجمعية الأرثوذكسية مساء الاحد في مقرها في جبل اللويبدة أمسية خاصة من وحي المناسبة حيث بدء الاحتفال بنشيد السلام الملكي وعرض موسيقي قدمته مجموعة كشافة عمان الأرثوذكسية تزامن مع وصول سيادة الأرشمندريت حنا (خريستوفورس) عطالله الوكيل البطريركي في الشمال - راعي الحفل - الذي استقبل بالزغاريد والتصفيق المتواصل، وكانت الكلمة الترحيبية للمهندس باسم فراج رئيس الجمعية الأرثوذكسية الذي أكد على ثوابت القضية الوطنية الأرثوذكسية مثمناً دور المؤسسات والهيئات الأرثوذكسية الأردنية في خدمة مشروع النهضة الأرثوذكسية الشاملة.

كما ألقى الأرشمندريت حنا (خريستوفورس) عطالله، عظة عن الصليب ورمزه وقيمته في حياة المسيحيين من الناحية اللاهوتية و أضاف "بأن الصليب مسؤولية شخصية بكل معنى الكلمة وحتى من الناحية الاجتماعية" واعترض الأب حنا على ثقافة الوقوف مع القوي وتبني المواقف الدبلوماسية الهزيلة لحساب المصالح الضيقة والشخصية وعلى حساب الحق، حيث قال: بأن هكذا سلوك يتعارض مع المسيحية المستقيمة الرأي لأن المسيحية هي المسيحية المجاهدة والمستشهدة والصابرة لأجل المحبة الخالصة والمسؤولة تجاه الآخر" ورفع الأب حنا الأدعية لسلام كل العالم وأمان البشر، وطلب في صلاته أن يحمي الأردن وشعب الأردن ومليكه وجيشه وحكامه لخير البلاد والعباد.

وقدمت جوقة كنيسة الروم الأرثوذكس المفرق، التراتيل والأناشيد وتم توزيع الرمان على جميع الحاضرين واشعال الشعلة النارية كتقليد احتفالي.

وكان من بين الحضور الذي تجاوز ال 250 شخص من أبناء الرعية والشبيبة، كل من الأب قسطنطين قرمش والأب عبدالله الحمارنة والأب عيسى عياش والأب ديمتري سماوي والأب غريغوريوس ريحاني والأب أثناسيوس قاقيش كما حضر سعادة النائب غازي مشربش وسعادة السيد فوزي شنودة رئيس النادي الأرثوذكسي وحضرة مختار الطائفة سامي نمر زاير، التغطية التلفزيونية كانت لقناة النور سات تيلي لوميير وقناة رؤيا الفضائية.

 

- تقرير رحلة الحج الى اليونان

بسم الآب والإبن والروح القدس آمين

 جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية  - لجنة مدارس الأحد    

   تقرير لرحلة الحج التي قام بها إثنان عشرون شابا وشابة من أعضاء شبيبة القديس بطرس / الشميساني  وشبيبة والدة الإله / جبل التاج التابعة لجمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية الى اليونان من 4-11/11/2011.

هذه الرحلة التي طالما تمنينا القيام بها،وكما حان ملىء الزمان هكذا منحنا الله هذه النعمة لنبصر بأم أعيننا جمال كنيستنا وكنزنا الأرثوذكسي العظيم ، لنضرع نحو السيد المسيح أن يهب كنيستنا في الأردن ولو الجزء البسيط مما رأينا

   وهكذا بدأنا رحلتنا مساء يوم الجمعة 4/11/2011 الى مدينة اسطنبول التركية ، لنستقل على الفور وبترتيب مسبق الحافلة السياحية من السابعة مساءا لنصل وجهتنا في مدينة تسالونيك اليونانية وبالتحديد دير القديس خرالمبوس المقام حديثا والذي لا يزال تحت الأنشاء في منطقة براسكيفي الساعة الثامنة صباح يوم السبت 5/11(الهدف من هذه الطريقة القاسية في السفر هو تقليل المصاريف) حيث إستقبلنا قدس الأب باسيليوس (القائم على المشروع) والإخ بشارة دحابرة الذي رافقنا في رحلتنا وإقامتنا رغم كل واجباته الدراسية فله منا كل الشكر والحب والتقدير.

   وعلى الفور استعد الجميع لنبدأ حجنا الذي حلمنا به سنين طوال ، فبعد أن منحنا أجسادنا قليلا من الراحة توجهنا في تمام الواحدة ظهرا الى مدينة تسالونيك لزيارة كنيسة القديس ديمتريوس الفائض الطيب شفيع المدينة ، فنزلنا الى أسفل الكنيسة الكبيرة لزيارة الكنيسة الصغيرة القديمة والسراديب التي كان المؤمنون يجتمعون فيها ويصلون أثناء الإضطهادات لنقف ونزور مكان إستشهاد القديس ديمتريوس وزيارة قبره وأخيرا نلنا بركة جسده الفائض الطيب وسط الكنيسة الرائعة الكبيرة التي تمتلىء بالمصلين دائما أثناء الخدم الليتورجية.

  لنسير بعدها في وسط المدينة الجامعية ذات الطابع الديني الأورثوذكسي الرائع ، فممررنا بعده كنائس وحدائق وأخيرا إلى الكورنيش الجميل على ضفة البحر لنعود مساء  إلى الدير نجتمع بنفس واحدة - كما في كل مساء- على العشاء بصمت وهدوء إذ يتقدم أحد الإخوة ليقرأ على مسامعنا من أقوال وسير الآباء القديسين ، ثم صلاة النوم لنلتقي بعدها في حوار روحي مفتوح مع الأخ بشارة الذي أغنانا بحديثة العذب ومع قدس الأب باسيليوس استمر إلى وقت طويل .

الأحد الموافق 5/11

     توجهنا إلى مدينة دراما في السادسة صباحاً حيث شاركنا قدس الأرشمندريت فنذكنوس كيال خدمة القداس الإلهي مع رعية كنيسة القديس نقولاوس، فأشركنا بالصلاة بتلاوتة الطلبات السلامية باللغة العربية، كما تقدم الجميع فتناولنا جسد المسيح ودمه الطاهرين ، ثم توجهنا مباشرة لزيارة دير القديس جيورجيوس باسكيلادس للراهبات فزرنا الكنيسة الجديدة ونلنا بركه رفاتة (هامته-اي الجمجمة) ثم الكنيسة القديمة الأثرية وأخيرا زرنا غرفته الخاصة التي أقام فيها وشاهدنا أدواتة وكتبه وحلله الكهنوتية التي إرتداها وخدم بها،علما بأنة رقد بالرب عام 1958 ورسم قديساً عام 2009.

    ثم على الفور انطلقنا برفقة قدس الأرشمندريت فنذكتوس  لزيارة  دير العشرين نخله عام 1838 وهو أكبر الأديرة الاثرية في اليونان،يقع على قمة جبل عالي،ورغم صعوبة الطريق وطولها الا أنه في عيد العذراء هناك من يندر الوصول الى الدير مشيا على الاقدام، والذي أنشاه القديس جيرمانوس في القرن الخامس أي قبل الجبل المقدس بـــ 500 سنة ، فكان ديرا للرهبان أولا ثم في القرن العشرين بعد أن رقد آخر راهب أصبح دير للرهبات الى الآن ،هذا القديس(جيرمانوس) الذي بدأ حياته الرهبانية في القدس ثم أتى هنا لينشيء ديرا لوالدة الإله في هذا المكان ، وقد احتاج 3.5 7 سنوات ليصل الى هنا بسبب صعوبة الطريق ، فقرر أن يشكر العذراء وأن يرسم لها أيقونة ، بحث طويلا عن خشبة مناسبة وفيما كان يجهزها إنشقت من وسطها،فحزن حزنا شديدا،لكن نورا ساطعا ظهر له من وسط الشق وظهرت له السيدة العذراء والطفل يسوع المسيح وقالت له لا تحزن فأنا هنا فانطبعت عليها الأيقونة وسميت(الشعاع الساطع اواللامع) وسميت أيضا (الأيقونة الغير مصنوعة بيد). وفيها أيقونسطاس أيضا نادرالوجود- داخل الكنيسة - لأنه منحوت يدويا بعمق كبير(محفور بشكل عميق) إحتاج 21 عام من العمل المتواصل..هذا ووجد الرهبان في الدير أيضا ومنذ أكثر من 200 سنه شجرتين صغيرتين من السرو فوق قبة الكنيسة ليس لها جذور،وهي مكانها لا تصغر ولا تكبر ولا تخضر أو تصفر ولا تتأثر بالبرد او الحر ، ورغم كل النار المشتعل والمتفجرات حتى أن أجراس الكنيسة ذابت من شدة الحرارة لكن الله لم يسمحأن تحترق هاتان  الشجرتان الى الآن .

الإثنين 6/11

توجهنا في الصباح الباكر الى قمة جبل آخر لزيارة ديرسوميلا(نسبة لجبل ميلا)الذي يحتوي على أيقونة هي رسم من رسومات القديس لوقا الرسول كاتب إنجيل لوقا وسفر أعمال الرسل- عام 58 م- ،

لنزور بعده المكان التاريخي الذي وقف فيه القديس بولس عندما أتى وبشر أهل تسالونيك قبل أن يعود فيرسل لهم الرسالتين الأولى والثانية الى أهل تسالونيك. ثم أخذنا الأخ بشارة للتمتع بمنظر الشلالات الرائع الذي يعجز الحرف واللسان بوصفها.

الثلاثاء 7/11

توجهنا في الصباح الباكر لزيارة دير أورميليا للراهبات ،وهو دير قديم من ق11م،وكان فية رهبان من الجبل المقدس،ولكن عندما حضر البنط بالهجرة القصرية عام 1924 أعطوهم كل المكان ليسكنوا فيه ، وفي عام 1974 أعيد تأسيس الدير بأربعين راهبة الذين حضروا من مدينة ميثورا التي غدت سياحية جدا ولا تليق بحياة الرهبان وذهب الرهبان الى جبل آثوس، ويوجد اليوم في الدير 119 راهبة عظيمة ونشيطة يهتمون بكل شيء فأتموا تزين الكنيسة الجديدة بالأيقونات المقدسة الرائعة بالجمال والترتيل وجميع أعمال الفسيفساء وحتى قاموا بوضع تصاميم أثاث الكنيسة الداخلي أضافة لخياطة وتطريز الحلل الكهنوتية وأعمال الزراعة وتربية الحيوانات وغيرها فغدا الدير جميلا ورائعا للغاية ،علما بأن الأب اميليانوس الذي أسس الدير لا يزال على قيد الحياه عن 74 عام،لكنه مريض ويشغل الأب اليشع رئيسا للدير في الوقت الحالي .

ثم زرنا دير القديس أرسينيوس الكبدوكي(نسبة لكبدوكيا موطىء رأسه) الذي كان بنعمة الرب معلما وطبيبا ،فكان يصلي على المرضى فيبرأون من مرض اعتراهم ،ولم يميز بين مسيحيا أو مسلما ، ولم يأخذ اي مال مقابل ذلك ، ورقد بالرب  في 10/11/ 1924 عن عمر 84 عام ،

وفي مساء ذلك اليوم توجهنا للوقوف أمام قبر الشيخ بايسيوس الذي رقد بالرب عام 1994م وزيارة ديره الرائع للراهبات،فكنا مثل بقية الحجاج الذين يأتونه من كل مكان مؤمنين أنه لا زال المعلم والمرشد والطبيب في رقاده كما في حياته، فسجدنا وتضرعنا ليحفظ كنيستة المقدسة المجاهده عامة وفي الأردن خاصة ، فنلنا بركة رفات القديس أرسينيوس حاملين معنا ترابا مقدسا من قبر الشيخ بايسيوس لتكون بركة حية في بيوتنا إن شاء الله.

الأربعاء 8/11

زرنا في هذا اليوم مدينة ميثورا فوقفنا مذهولين رغم طول المسافة وانزعاج الطريق فنسينا كل شيء،إلا تمجيد الرب يسوع المسيح مرددين يصوت عظيم "عجيب الله في قديسيه" ما هذه الأديرة المعلقة على رؤس الجبال؟من بناها؟كيف بنوها؟كيف كانوا يصعدون وينزلون؟............ هي عشرات من الأسئلة انهالت على رأس الأخ بشارة ،وقبل البدء بالإجابة منحنا الكثير من الوقت ليختفي صوت الكاميرات المصورة والذي داااااام طويلاً.فزرنا دير القديس فرلام من القرن 11م والكنيسة على إسم القديس خرالمبوس التي بنيت ب22 يوم علما بأنهم إحتاجوا 20سنة لرفع الحجارة الخاصة لبناءها،فنلنا بركة هامة القديس وشاهدنا أيقونة ترسم مسيرة حياته وعذاباته كلها،وأيقونة الدينونة النادرة جدا، ثم زرنا دير القديس الشماس إستفانوس أول الشهداء،وهكذا غادرنا هذا المكان المقدس وعيوننا لا زالت من بعيد تتأمل هذه القلالي المحفورة في قلب الجبال ومئات الأسئلة لم تبرح عقولنا....................

وأخيرا وليس آخرا كانت آخر إنذهالاتنا أمام دير القديسة براسكيفي شفيعة العيون من روعة المكان وجماله،فأنهينا حجنا في اليونان متأملين ومصلين أن يسمح الله لنا ولجميع من نحب أن ينال البركة التي أنعم الله علينا بها.

وبعد أن تسوقنا في مدينة تسالونيك يوم الخميس توجهنا فجر الجمعة الر اسطنبول زرنا ووقفنا أمام رمز وعاصمة الكنيسة والمسيحية الشرقية أياصوفيا ،وعدنا الى أرض الوطن بخير وسلام ضارعين نحو المسيح الحب البشر أن يهب السلام والخير لكل الذين ساهموا ومنحونا هذه البركة المقدسة نذكر منهم:

سيادة المتروبوليت فنذكتوس الجزيل الإحترام.

قدس الأرشمندريت نكتاريوس منصور.

السيد رضى عواد المحترم.

الأخ الحبيب بشارة دحابرة المحترم.

      مع الإعتذار في حال ورد إسم أي مدينة بشكل غير صحيح

وبركة الرب لتكن مع جميعنا

آمين

 

مرشد الفرقة

  سليم فشحو

 

 

 

- لقاء الشبيبة مع المطران

بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين

     بكل الفرح والغبطة التقى أفراد شبيبة القديس بطرس / الشميساني التابعة لجمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية مساء الأربعاء 19/10/2011 في دار المطرانية سيادة المتروبوليت فنذكتوس الجزيل الإحترام متروبوليت فيلادلفيا وقدس الأرشمندريت نكتاريوس، حيث قدمنا لسيادته مسبحة (100 حبة) وصليب هي من نسج كف أفراد الشبيبة الذين تدربوا وأتقنوا نسج المسابح وعمل المسابح الخرزية بكافة أنواعها وأحجامها وعلاقات الهواتف الخلوية وغيرها من الأشغال اليدوية الضرورية الواجب على كل شبيبة إتقانها وتقديمها لأفراد الرعية المؤمنين .

     هذا وقدمنا لسيادته عرضا لنشاطات الشبيبة ومشاريعها خلال الفترة القادمة متمنين من سيادته أن يمنح الشبيبة مزيدا من الإهتمام .

   كما وقد إستقبلنا سيادته أجمل إستقبال وشكر الشبيبة على هديتها الغالية مؤكدا استعداده التام للمشاركة في أي لقاء للشبيبة ، فالشبيبة هي أساس الرعية ومستقبلها ، كما علينا تشجيع الشباب للإلتصاق بالكنيسة وخدماتها الليتورجية والبحث من جهة أخرى عن سبب إبتعاد فئة الشباب عن الكنيسة والشبيبة . ثم شكرنا سيادته على هذا اللقاء المبارك وغادرنا بيتنا الأرثوذكسي بعد أن نلنا بركته الأبوية.

آمين

مرشد الفرقة

سليم فشحو

 

 

- خدمة قطف ثمار الزيتون

بسم الآب والابن والروح القدس. آمين.

قامت شبيبة القديس بطرس ،التابعة لجمعية الثقافة والتعليم الأورثوذكسية- الشميساني، بزيارة دير السيدة العذراء ينبوع الحياة- دبين، يوم الجمعة الموافق 28/10/2011. حيث شاركنا اخوية الدير خدمة القداس الالهي الذي ترأسه قدس الأب المتوحد أثناسيوس قاقيش. لنلتقي بعدها حول مائدة المحبة. ثم قمنا بالخدمة في الدير وذلك بتنظيف قاعة الدير. وبعد ذلك وكما تعودت الشبيبة في كل عام، شاركنا بقطف ثمار الزيتون بصحبة الأخ بايسيوس. حيث نلنا بركة الدير وغادرناه بسلام في تمام الساعة السادسة مساء.

 ريم عويس
 شبيبة القديس بطرس

 

 

- عيد كنيسة ميلاد السيدة العذراء / جبل التاج

بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين

الإخوة الأحباء بالرب

     ما أروعها من لحظات تلك التي عاشتها رعية كنيسة ميلاد السيدة العذراء / جبل التاج ، في عيد ميلاد العذراء وعيد كنيستهم ، وذلك خلال خدمة القداس الإحتفالية التي ترأسها سيادة المتروبوليت فنذكتوس الجزيل الإحترام صباح يوم الجمعة 23/9/2011 ، بمشاركة قدس الأب باجس خوري والأب سالم مدانات والأب متى حداد ، ولتكتمل فرحة هذة الرعية الصغيرة المؤمنة بعودة إبنها الحبيب شكري خوري الذي عاد الى وطنه وكنيستة بعد ثماني سنوات أستاذاً في الموسيقى البيزنطية ، ليقف إن شاء الله على خطى القديسين المرتلين الذين قدموا للكنيسة عبر العصور العقيدة الأرثوذكسية بلحن وصوت جميل ، ثم شارك الجميع مع سيادتة والآباء الأجلاء بالزياح الكبير بأيقونة ميلاد العذراء الى خارج الكنيسة تتقدمنا الفرقة الكشفية لشبيبة دخول السيد الى الهيكل الذين لبوا دعوتنا للمشاركة في الإحتفال فكان عرساً أرثوذكسيا رائعا ، وفي الختام قدم سيادتة للفرقة الموسيقية بالنيابة عن شبيبة ورعية الكنيسة وعن اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية التي نظمت الإحتفال أيقونة السيد المحب الديان الى الأخ فؤاد قائد الفرقة فلهم كل الشكر والتقدير ، ثم توجه الجميع للإشتراك في مائدة المحبة التي أعدتها لجنة سيدات الكنيسة .

وكل عام وأنتم وكنيستنا الأرثوذكسية المقدسية بألف خير

آمين

 إبنكم

مازن مريبع

 

 

- لقاء شبيبة القديس بطرس مع شبيبة سراج النور

ما أحلى أن يجتمع الإخوة معا

  

بكل الحب والغبطة إستقبل أفراد شبيبة القديس بطرس /الشميساني التابعة لجمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية ، شبيبة سراج النور (كنيسة الني ايليا والقديسة بربارة / ابو نصير) ، يتقدمهم الرئيس الروحي قدس الأرشمندريت نكتاريوس منصور الذي ملاء قلوبنا وأذهاننا بكلماتة الرائعة خلال محاضرتة التي تمحورت حول ( الفرق بين الله والدين وبين العلم ) وذلك خلال إجتماعهم الدوري يوم السبت 10/9/2011.

 

حيث دار الحديث حول هذا الموضوع الذي يشغل بال الشباب هذه الأيام ، فكان الحوار صريحا وبدون خجل أو تكلف ، شاكرين الله لطول أناة قدس الأرشمندريت نكتاريوس الذي صبر علينا وتحملنا وأجاب على جميع إستفساراتنا ووعدنا بأنه سيعمل على تكثيف مثل هذا النوع من المحاضرات الحياتية المعاصرة ، متمنين له دوام الصحة والعافية والى سنين عديدة يا سيد.

 

كم كان هذا الإجتماع رائعا،حيث تعارف الجميع على بعضهم البعض،فهم جسد الكنيسة الواحد الذي رأسه يسوع المسيح ، ثم توجه الجميع بعد صلاة الخاتمة لتناول مائدة المحبة البسيطة التي أعدها أفراد الشبيبة فكانت لحظات رائعة وجميلة.متمنين أن تتكرر مثل هذه اللقاءات الثنائية بين جميع أفراد الشبيبة.

ملاحظة : للحصول على CD المحاصرة الرجاء الاتصال مع الأخ عزت هاتف 0796464669

 وإذ نشكركم على هذة الزيارة فإننا نتقدم نحوكم وقلوبنا تضرع نحو الناهض من بين الأموات،أن يهبكم الصحة والعافية

آمين

                                                                                         

 مرشد الفرقة

 سليم فشحو

 

 

- عودة قدس الأب عمانوئيل " طلعت" عواد الى القدس

بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين

الإخوة الأحباء أبناء الشبيبة الأرثوذكسية في الأردن بعد التحية والسلام  نود طمأنتكم وإعلامكم أن  قدس الأب عمانوئيل " طلعت" عواد راعي كنيسة رقاد والدة الإله /عبود القدس الذي كان مع شبيبتة ضيفا للشبيبة الأرثوذكسية والأردن قبل أسبوعين ، وبعد أن أجرى عملية قلب مفتوح في مستشفى الأردن قد غادر الأردن صباح اليوم الثلاثاء 30/8/2011 بعد أن أنهى آخر الفحوصات المطلوبة للإطمئنان على صحته هذا وقام السيد نبيل شنودي وسليم فشحو وبالنيابة عن جميعكم بزيارتة وتوديعه متمنين له دوام الصحة والعافيه والى سنين عديدة يا سيد

ودائما في صلواتك

أذكرنا

 

اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية \ الأردن

www.orthodoxyouthjor.com

                       

الأمين العام مازن مريبع

خلوي: 0795533837

رسالة الاب عمانوئيل (طلعت) عواد  -   عابود الى الشبيبة الأرثوذكسية في الأردن

احبائي اللجنة التنسيقية للشبيبة الارثوذكسية - الاردن

اتقدم لكم بكل محبة واحترام وشكر وتقدير لكم على كل شيء عملتموه لنا كشبيبة و لي انا بشكل شخصي واشكركم واتضرع الى الرب الاله ان يمنحكم القوة والتقدم والمسير الى الامام نحو مجد الرب الاله يسوع المسيح له المجد الذي نطلب اليه ان يقود مسيرتكم نحو نهضة ارثوذكسية شاملة عامة ترقى الى مستوى الارثوذكسية على مستوى العالم الا وهي استقامة الراي

وفقكم الرب الاله ورعى على طريق النجاح والتقدم خطاكم

انتم في صلواتنا على الدوام

مع محبتي وتقديري وصلواتي

 

الاب عمانوئيل (طلعت) عواد  -   عابود

صلواتكم،،،،،

 

- تهنئة اللجنة لقدس الأب عمانوئيل بمناسبة الشفاء

بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين

"مغبوط هو العطاء أكثر من الأخذ"

الإخوة الأحباء بالرب

تهنئ  اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية الأردن قدس الأب عمانوئيل عواد راعي كنيسة رقاد والدة الإله / عابود - القدس

على مغادرتة المشفى اليوم بعد ان خضع لعملية جراحية ( قلب مفتوح ) اثناء زيارته الأردن بصحبة شبيبته . هذا كما تشكر اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية الاردن سيادة المتروبوليت  فنذكتوس الجزيل الاحترام  متروبوليت فيلادلفيا - قدس الأرشمندريت خريستوفورس عطالله رئيس الدير و الوكيل البطريركي في شمال المملكة  - قدس الآباء الاجلاء - جميع الهيئات الأرثوذكسية الأردنية  وأبناء الرعية الأرثوذكسية الذين ساهموا وبذلوا كل الجهد لإنجاح  اسقبالنا لهذا الوفد الحبيب.متمنيين لكم الصحة والعافية.

أذكرونا في صلواتكم

آمين

 

اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية \ الأردن

www.orthodoxyouthjor.com

                          

الأمين العام مازن مريبع

خلوي: 0795533837

 

- زيارة منزل الأخ الراقد نعمة عويس

بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين

 

قام السيد مازن مريبع الأمين العام للجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية / الأردن  يرافقه كل من السادة نبيل شنودي،ميشيل فشحو،سامر زبانة،نضال ريقات وسليم فشحو من الهيئة الإدارية بزيارة منزل  الأخ الراقد نعمه عويس....،حيث إستقبلنا هناك قدس الأب أيوب عويس وزوجة الفقيد سمر العزيزي ووالد الفقيد وبعض من أقاربه ، حيث قام الوفد وبالنيابة عن كل الشبيبة الأرثوذكسية في الأردن بتقديم أحر التعازي بفقدان الأخ الحبيب نعمه عويس وتشجيع زوجتة وأقاربه لتحمل هذا الحدث الجلل ،حيث يعلمنا النبي أيوب ويحثنا لنصرخ "الرب أعطى والرب أخذ فليبقى إسم الرب مباركا".

 كما قام الوفد بمباركة هذه الأسرة بمناسبة نجاح الأخ فادي عويس نجل المرحوم الأكبر بإمتحان الثانوية العامة ورغم كل الظروف القاسية ليحصل على معدل 73 %،فألف مبروك يا فادي وأطال الله في عمركم إن شاء الله.آمين.

 

- نعي الأخ نعمة مناويل عويس (ابو فادي)

 من آمن بي وان مات فسيحيا

تنعى اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية في الأردن الأمانة العامة

أمين سرها

الأخ نعمة مناويل عويس ابو فادي

 وباسم جميع الأخوات والإخوة أبناء الشبيبة الأرثوذكسية في الاردن

 تقدم خالص التعازي لزوجته وأبناؤه وعموم ال العويس الكرام

ائلين الرب الإله أن يحصي الفقيد الغالي مع صفوف الملائكة و القديسين

فليكن ذكره مؤبدا

 

 

 

   

كلمة في جناز الأخ نعمة عويس

 

كانت لي الأحدَ الماضي جلسةٌ طويلةٌ معَ أخي نعمة. وكما دائماً، يتركزُ حديثُه على كيفية تفعيل العمل الرِعائي وخاصة مع وبين الشباب وكيف أنه تنقُصُهم الرِعاية المنظَّمَة والفاعلة. وأسرَّ لي بأنه استشار مؤخراً، في كيفية بثِّ روحِ البِشارة وجذبِ الشبابِ وتفعيلِه في الكنيسة، أسقفاً عالِماً. هذا كان هاجسُه مذ عرفتُه منذ ما يربو عن عشرين خلت. ما انفك قلبُه مسكوناً بالبشارة، بالتعريف بملكوت السموات (كسفيرٍ لا شئ له وهو يُغني كثيرين).

خيّو، سكنَ المسيحُ قلبَك وكان لك أبا. وكابنٍ فأنت حُكماً وارثٌ، فادخل ملكوتَ ربِّك.

 

في رسالته إلى العبرانيين، وهي الرسالة التي تُلِيَت علينا الأحدَ الماضي، يقول القديس بولس: (عب 12: 1 2) لِذَلِكَ نَحْنُ أَيْضاً إِذْ لَنَا سَحَابَةٌ مِنَ الشُّهُودِ مِقْدَارُ هَذِهِ مُحِيطَةٌ بِنا، فَلْنطَّرِحْ عنَّا كلَّ ثِقَلِ الخَطيئةِ التي بسهولةٍ تَكتنِفُنا، ولْنَخُضْ بِثَباتٍ ذلِك الصِّراعَ المَعْروضَ علَينا، ناظرين إلى مُبدِئِ إِيمانِنا ومُتَمِّمِه يسوع.

عن ماذا يتكلم بولس؟ لننظر حوالينا في هذه الكنيسة، ماذا نرى؟ جمٌ غفيرٌ من الشهداء والشهودِ والمعلمين الذين بالإيمانِ بيسوعَ (وطبعاً بأعمالِهم) ورِثوا الملكوت. عندما ننظرُ إلى أيِّ منهم هل يخطرُ ببالنا بأن أحدَهم أو إحداهُن ميتٌ؟ الكلُ بنظرِنا وبإيمانِ الكنيسةِ أحياءُ لا بل ويشفعون بسقطاتنا ولضعفاتنا. هم رقدوا على رجاء القيامة والحياة الأبدية وكذلك نستودعُ أحباءَنا، الذين يتمتعون الآن معهم بما أعده الله للذين يحبونه.

يقول بولس الرسول: " لَمْ تُصِبْكُمْ تَجْرِبَةٌ إِلاَّ بَشَرِيَّةٌ. وَلَكِنَّ اللهَ أَمِينٌ الَّذِي لاَ يَدَعُكُمْ تُجَرَّبُونَ فَوْقَ مَا تَسْتَطِيعُونَ بَلْ سَيَجْعَلُ مَعَ التَّجْرِبَةِ أَيْضاً الْمَنْفَذَ لِتَسْتَطِيعُوا أَنْ تَحْتَمِلُوا (1 كو 13:10). "وَنَحْنُ غَيْرُ نَاظِرِينَ إِلَى الأَشْيَاءِ الَّتِي تُرَى، بَلْ إِلَى الَّتِي لاَ تُرَى. لأَنَّ الَّتِي تُرَى وَقْتِيَّةٌ، وَأَمَّا الَّتِي لاَ تُرَى فَأَبَدِيَّةٌ. (2 كو 18:4). مُكْتَئِبِينَ فِي كُلِّ شَيْءٍ، لَكِنْ غَيْرَ مُتَضَايِقِينَ. مُتَحَيِّرِينَ، لَكِنْ غَيْرَ يَائِسِينَ. مُضْطَهَدِينَ، لَكِنْ غَيْرَ مَتْرُوكِينَ. مَطْرُوحِينَ، لَكِنْ غَيْرَ هَالِكِينَ. (2 كو 4 : 8-9).

 يقول الرب "أنا إلهُ إبراهيمَ وإلهُ اسحقَ وإلهُ يعقوب" والربُ إلهُ أحياءٍ وليس إلهَ أمواتٍ، فالراقدين أين هم؟

تُقسَم الكنيسة إلى قسمين: الكنيسة المنظورة وهي المجاهِدة (نحن) والكنيسة غير المنظورة وهي الظافرة (المنتقلين)، أين ومتى وكيف يلتقيان؟

الأسبوع بالنسبة إلى زمنِنا سبعةُ أيام تبتدئ باليوم الأول (الأحد) وتنتهي باليوم السابع (السبت) وتتكررُ أسبوعياً. أما بالنسبة إلى الكنيسة فالأسبوعُ هو دائرةٌ وليس خطاً مستقيماً. فالدائرةُ لا بدايةَ ولا نهايةَ لها تماماً كيسوعَ المسيح الذي لا بدايةَ ولا نهايةَ له. اليومُ الأولُ (الأحد) هو كذلك اليومُ الثامن وهو يومُ الرب.  في القداس الإلهي نحن نصبح خارجَ الزمن لنلاقي الرب، لأن لا وجود لليوم الثامن في الزمن الذي نحيا به.  وحولَ الخروفِ المذبوحِ (رؤيا) نحن المجاهدين نلتقي مع الظافرين.  وهكذا يتوحّد قسما الكنيسة حول يسوع وبه. يضعُ الكاهنُ الحَمَلَ في الصينية وحوله والدةَ الإله والقديسين والأحياءَ والأمواتَ عند تحضير الذبيحة الإلهية.  فنحن والمنتقلين عنا نصبح على مائدةٍ واحدة مائدةِ الرب.

فالقداسُ الإلهي هو مكانُ الحزانى وليس البيت. فلا نحزن كمن لا رجاءَ لهم.

  فيا ربَّ القوّاتِ كن معنا لأنه ليس لنا في الأحزانِ معينٌ سواك، يا ربَّ القوّاتِ ارحمنا.

 

           الشماس الياس بركات

          24 حزيران 2011

بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين

سيادة المتروبوليت فنذكتوس الجزيل الإحترام و الآباء الأجلاء

السيدة سمر العزيزي زوجة فقيدنا الغالي نعمة عويس والأحباء فادي وبشارة

جميع الأقارب والأنسباء

أعضاء اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية /الأردن وجميع أفراد الشبيبة والأصدقاء

 أنني أقف اليوم أمامكم لأرثي أخاً وصديقاً ومرشداً

بل رسولا من رسل السيد المسيح فكان أمينا الى المنتهى

لي إشتهاء أن أنطلق لأكون مع المسيح دائما،هكذا كان يصرخ كما بولس الرسول

كانت حياته ..... الله .. وأسرته.. وعمله

أعرفه منذ سنين طوال

كان فيها ...حاراً ملتهباً في خدمة المسيح

شارك بتأسيس الشبيبة.....وخدم في جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية

قدم الكثير لمجلس كنائس الشرق الأوسط

فكانت فترة خدمته هي الأكثر نشاطاً

يدعو للإجتماعات المستمرة

يبتكر ويطور أساليب الخدمة

رؤيته ... كنيسة واحدة جامعة مقدسة رسولية

قبل كل شيء .. وأول شيء نحن بحاجة الى التواضع

هذا ما علمنا إياه أبي الآباء أنطونيوس الكبير

وهذا ما رأيناه فيك ... فكنت لنا مثالاً حيا متواضعا .

 

قبل أعوام بدأنا معه من جديد

ليال طوال .... أسابيع وشهور

بحثنا وتحاورنا فيها لتشكيل اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية/الأردن

فأتممنا المراد ...و... تحقق الحلم

وشغر هو أمينا للسر

يحمل حقيبته السوداء دائما ..... يُخرج منها دفتر المحاضر

ويوثق كل صغيرة وكبيرة

يبحث ويرنوا دائما للمثال .... ولا يرضى بأنصاف الحلول

لا يهتم بكثرة الكلام ..... فخير الكلام ما قل ودل

علمني يوما فقال:

لا تظن أنك محور الأحداث

ولا تحزن .. فمهما إشتد الظلام .. غدا ستشرق الشمس في نهارٍ جديد.

فكنت أعتبر لقائي معه ... درسا خصوصيا في آداب الحياة

كلماته مع زوجته وأبنائه .. علمتني الكثير الكثير .

أخي نعمه

أنا لن أنساك ... فكلماتك وإرشاداتك تملء صدري وعقلي وقلبي

نحن لن ننساك ... فثمارك وإنجازاتك راسخة .. نبتت من الأرض فعانقت بطن السماء

نحن لن ننساك ...لأننا نسير على خطاك في خدمة المسيح والكنيسة

نعدك ..... سنكمل المشوار .. سنهتم بالإخوة .. لنهضة أرثوذكسية شاملة

أخي نعمه

أنا لن أرثيك .... فالرثاء كلماتٍ تذريها الرياح

أنا لن أرثيك ....لأنك ما زلت معنا و بيننا

أنا أؤمن بأنك جاهدت الجهاد الحسن .... فنلت إكليل الحياة .. وغلبت

وكما تعرف يا صديقي ..... من يغلب

سيأكل من شجرة الحياة التي في وسط فردوس الله

ولن يمحى إسمه من سفر الحياه

من يغلب

سيكون عمودا في هيكل الهي ... ولا يعود يخرج الى خارج .. وأكتب عليه إسم الهي

وإسم مدينة الهي أورشليم الجديدة النازلة من السماء من عند الهي وإسمي الجديد

من له أذنان للسمع فليسمع

أذكرنا دائما في صلواتك ....

والى لقاء قريب على السحب مع يسوع المسيح

آمين

  أخوك

 سليم فشحو

 وجميع أعضاء الشبيبة في الاردن

 

- زيارة شبيبة القديس بطرس وشبيبة والدة الإله لدير القديسة كاترينا

بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين

الإخوة الأحباء .... تحية محبة وبعد

           أتمنى منكم أن لا تعتبروا هذة المقالة مجرد خبر لرحلة شبيبة القديس بطرس وشبيبة والدة الإله التابعة لجمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية الى دير القديسة العظيمة في الشهيدات كاترينا حافظة سينا،هذا الدير التابع لكنيستنا الأرثوذكسية المقدسية، بل إعتبروه لوحة رسمنا خطوطها من خبراتنا الرائعة التي عشناها ورأيناها وسمعتها آذاننا في هذا الدير العظيم،وليكون دعوة منا لزيارته في المستقبل لتنالوا بدوركم بركاته اللامتناهية. 

         وصلنا الدير بالمشقة في الثامنة صباح الجمعة 17/6/2011  بعد رحلة دامت اثني عشر ساعة ، مررنا خلالها بالبر والبحر مرورا بصحراء سينا العظيمة ، تناولنا إفطارنا وتهيأنا للقاء صاحب السيادة المطران ذميانوس الجزيل الإحترام رئيس الدير،  الذي حدثنا بكلماته الرائعة الغنية عن الدير الذي شيد منذ القرن السادس،وعن الرهبان،  و كلمنا طويلاً عن الأب بايسيوس الذي أقام في الدير وأحبه،ثم نلنا إرشاداته وبركته الأبوية ومضينا.حيث شاركنا أخوية الدير صلاة الغروب،لنتعرف بعدها على الكنيسة والأيقونات الأثرية ولمسنا ذخائر القديسة العظيمة كاترينا،وشاهدنا العليقة التي كانت ملتهبة ولم تحترق في زمن،لترسم لنا مثال والدة الإله التي حوت نار اللاهوت ولم تحترق عذريتها.ثم مررنا ببير النبي موسى وزرنا متحف الدير الذي فتح أبوابه إستثنائيا لنا،فشهدنا أقدم مخطوط للكتاب المقدس منذ القرن الثالث،والأيقونات والعهدة المحمدية والكثير من المخطوطات والصلبان والأيقونات التي يحلم الجميع برؤيتها.

        بعد كل هذا التعب والإجهاد الجسدي الإ أن البركات الروحية لا تحصى،فقد اجتمعنا مساء ذلك اليوم لنقرأ ما يعلمنا الكتاب المقدس عن النبي موسى ولقاءه بالله عندما سلمه الوصايا العشر، لنرتاح بضع ساعات نلتقي بعدها وقد طردنا النوم والتعب لنبدء أولى خطواتنا نحو الجبل المقدس في تمام الواحدة والنصف فججججججججراااااا،     وبدأنا في حربنا ضد ابليس الذي حاول منعنا وبكل الطرق أن لانصل اليه،ولكننا وبشفاعة القديسة كاترينا في الخامسة والنصف فجرا وطئت أخيرا أقدامنا الأرض التي شهدت مجد الله،لنشهد شروقاً رائعا فريداً للشمس حيث شكرنا الله بصلاة النهوض من النوم وعدنا بأدراجنا للدير فوصلناه سالمين في الثامنة والنصف صباحا.

       في مثل ذلك المكان لا فرصة للنوم أو الراحة،ففي ظهر ذلك اليوم شددنا الرحال لنسير مرة أخرى وتحت أشعة الشمس الصحراوية الحارقة ساعتين مباركتين لنرى ونلمس تلك الصخرة التي ضربها موسى النبي لتسقي شعب إسرلئيل(والصخرة كانت المسيح).

       في صباح اليوم التالي شاركنا أخوية الدير خدمة القداس الإلهي في أولى ساعات الصباح ولنستقي الشاي مع الرهبان تزداد خلالها علاقتنا بهم وتعرفنا اليهم عن قرب شديد،ثم تناولنا إفطارنا  لنتوجه الى مدينة طور،زرنا دير السبع بنات في حاران،ودير القديس غريغوريوس في طور،لنقف مذهولين أمام جسد القديس الذي حفظته نعمة الروح القدس من الفساد،حيث رقد قبل مئتي عام حين سيد الدير،ولكنة وبسبب عمليات الحفر تم العثور عليه سالما من الفساد والتحلل قبل عشرين عاما.

       ومرة أخرى نطرد النعاس والألم والتعب،لنستيقظ فنسير في الجبل المقدس صعودا ساعتين،لنلتقي الراهب المتةحد الأب موسى،وصدقوني أنني لا أجد الكلمات التي يمكنها أن تصف ذاك اللقاء،بل أكتفي بالقول أنني ومن كل قلبي أتمنى أن يسمح لي ولك يسوع المسيح أن التقيه ثانية وثالثة ورابعة و.......،ثم ودعنا هذا الدير الذي حفر عميقا في قلوبنا هذه الأيام القليلة من عمرنا فكنا ونحن على الأرض بأجسادنا قد وطئنا السماء السابعة ....... آمين.

وأخيرا باسم السيد الياس نينو مقرر لجنة مدارس الأحد لجمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية  وأفراد الشبيبة اتقدم بالشكر الجزيل:

 لسيادة المتروبوليت فنذكتوس الجزيل الإحترام .

قدس الأرشمندريت نكتاريوس الجزيل الإحترام.

قدس الأب الراهب المتوحد غريغوريوس سفير الأردن في دير القديسة كاترينا الذي رافقنا وساعدنا وقدم لنا كل المساعدة وأكثر،على حساب راحته وبرنامج يومه.

والى كل من ساهم بإنجاح هذه الرحلة وهذا الحج ......آمين

لهم منا كل الشكر والتقدير وأدامكم المسيح ذخرا لكنيسته الأرثوذكسية المقدسية .

                                                                                 مرشد الفرقة

                                                                                  سليم فشحو

 

 
       

 

- زيارة قدس الأرشمندريت أرتيميوس لشبيبة القديس بطرس

     "المسيح قام من بين الأموات وداس الموت بالموت ووهب الحياة للذين في القبور"    

 

              بكل الحب والغبطة إستقبل أفراد شبيبة القديس بطرس /الشميساني التابعة لجمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية،شبيبة الصعود وأبي الآباء إبراهيم/خلدا،يتقدمهم الرئيس الروحي قدس الأرشمندريت أرتيميوس خلال إجتماعهم الدوري يوم السبت 21/5/2011..... حيث دار الحديث حول موضوع الإنتماء للمسيحية والكنيسة،وواجباتي تجاه كنيستي،لكي أوظف مواهبي وطاقاتي لخدمة الكنيسة والرعية،فالشبيبة كما وصفها سيادة المتروبوليت فنذكتوس الجزيل الإحترام هي الدم الذي يجري في عروق الكنيسة،وهي قلب الكنيسة النابض بالحياة،فبدأ الجميع بالتأكيد على دور الشبيبة في الكنيسة من حيث مدارس الأحد أو التنظيم داخل الكنيسة خلال الخدم الإلهية،وكذلك الزيارات والإفتقاد وغيرها.

          كم كان هذا الإجتماع رائعا،حيث تعارف الجميع على بعضهم البعض،فهم جسد الكنيسة الواحد الذي رأسه يسوع المسيح،وما أروع تلك الكلمات التي سمعناها من قدس الأرشمندريت أرتيميوس حين أوضح للجميع معنى الإنتماء الحقيقي لمسيحيتي وإيماني،وذلك من خلال خبرتة وتجاربه الشخصية خلال خدمته في غزة،وكونه طالب على مقاعد الدراسة في الجامعة،فرغم كل ما يواجهه من مواقف إلا أن إنتمائه لمسيحيتة لا يتزعزع،كما شارك السيد مازن مريبع الحديث بسرد قصة حقيقية أوضح فيها أهمية العمل والمثابرة  للنهوض بأرثوذكسيتنا وكنيستنا لتعود أماً للكنائس كما كانت،وأن لا نفقد الأمل في تحقيق ذلك.

ثم توجه الجميع بعد صلاة الخاتمة لتناول مائدة المحبة البسيطة التي أعدها أفراد الشبيبة فكانت لحظات رائعة وجميلة.متمنين أن تتكرر مثل هذه اللقاءات الثنائية بين جميع أفراد الشبيبة.

 

وإذ نشكركم على هذة الزيارة فإننا نتقدم نحوكم وقلوبنا تضرع نحو الناهض من بين الأموات،أن يهبكم الصحة والعافية

آمين

 مرشد الفرقة

 سليم فشحو

 

- الحفل الخاص بفترة الصوم الأربعيني

بحضور أعضاء الهيئة الإدارية لجمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية والسيد ميشيل سنداحة  رئيس جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية ، السيد فوزي شنوده رئيس النادي الأرثوذكسي والسيد الياس شفيق نينو والأخ مازن مريبع أمين عام اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية وأعضاء اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية وشبيبات من مختلف مناطق عمان ..

 

أقامت شبيبة جمعية الثقافة و التعليم الأرثوذكسية

الحفل الخاص بفترة الصوم الأربعيني المقدس
و ذلك يوم الخميس الموافق 7/4/2011
على مسرح فؤاد يغنم في المدرسة الوطنية الأرثوذكسية/الشميساني.

وتخلل الحفل عشاء تقشفي

حيث جمع هذا الحفل  معظم شبيبات عمان حيث تم عرض فقرات مميزة  ومسرحية ناقدة وهادفة من انتاج اعضاء شبيبة جمعية الثقافة .

وفي نهاية الاحتفال كرم الأخ مازن مريبع أمين عام اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية السيد الياس شفيق نينو (ابو شفيق ) على جهودة المبذولة وعطاءه المستمر  في خدمة مدارس الاحد متمنين له دوام الصحة والعافية.

وتخلل الاحتفال كلمات من السيد ميشيل سنداحة  رئيس جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية .

 وكلمة الدكتور ماهر زبانة مقرر لجنة شبيبة جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية وهذا نصها :

ألاب الحنون السيد ميشيل سنداحة الأكرم؛

الأخــوات والإخوة أعضاء الهيئة الإدارية لجمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية الأكارم ، السيد فوزي شنوده رئيس النادي الأرثوذكسي الإخ مازن مريبع أمين عام اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية وأعضاء اللجنة المحترمين ..

 

الأخوات والاخوة أعضاء الشبيبات الأرثوذكسية المحترمين ..

الحضور الكرام..

 

كل عام وأنتم بخير في يوم البشارة هذا.

 

إنه لمن دواعي سرورنا أن نلتقي بكم دائما" في مناسباتنا العزيزة والعديدة ، في لقاءات المحبة والاحترام والتقدير ، لذا اسمحوا لي أن أرحب بكم أجمل ترحيب .. فحضوركم اليوم حفل شبيبتنا هو تكريم لكل ما يتعلق بالعمل الشبابي الأرثوذكسي في وطننا الحبيب.

العم أبو موسى، الحضور الكرام،

 

سأعترف لكم بأننا نشاهد الليلة أوبرا عايدة ، ولن نستمع لبافاروتي او نتمتع بحضور انطلاقة فيلم عالمي ، لكنني سأعترف أيضا بأن ما أعده أعضاء الشبيبة من برنامج لهذه الليلة و الذي يتناسب مع فئتهم العمرية، هو أهم عندي مما جاء ذكره لأنه نابع من صفاء روحهم ومحبتهم لبعضهم البعض وشخصيتهم البسيطة الصافية وانتمائهم اللامحدود لرعيتهم وعائلتهم الكبيرة ، جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسي.

 

هـذا الانتماء الذي يغذيه على الدوام دعمكم المتواصل لكل ما يمت للأرثوذكسية بصلة بشكل عام وللحركة الشبابية بشكل خاص.

قبل خمس وخمسين عاما تأسست الجمعية تحت اسم مدارس الأحد . وأخذت على عاتقها الاهتمام بأبنائها وبناتها لإبقائهم روحيا وعقائديا في بر الأمان. وتعاقبت الأيام، وقامت الجمعية بدورها بفتح مدارس احد في كل أرجاء الوطن الحبيب. وقدمت الغالي و الرخيص للحفاظ على العقيدة الأرثوذكسية قوية متأصلة في نفوس أبنائنا، وأضحت مدارس الأحد مع شقيقاتها شبيبة القديس بطرس وشبيه جمعية الثقافة شموعا تنير الطريق أمام أبنائنا. وعندما ولدت اللجنة التنسيقية للشبية الأرثوذكسية في الأردن من رحم التشرذم الذي عانى منه شبابنا ، كانت جمعيتنا سباقة في تقديم العون اللازم لعملها . وهذا اشد على أيديكم جميعا لدعمها قدر المستطاع لأنني أرى فيها طريقا للحفاظ على تماسك أبناء رعيتنا في جهة تحديات كثيرة.

 

ولم تكتفي بذلك ، بل أسست برنامج دبلوم اللاهوت وخرجت معلمين أكفاء ، قامت بإصدار كتب تعليم الدين المسيحي التي تدرس في أرجاء الوطن الحبيب والتي والتي كتبت بكلمات وأنامل العم أبو شفيق ، السيد الياس نينو عضو الهيئة الإدارية منذ سنوات طويلة ، أطال الله في عمره .

ومنذ البدايات أخذت الجمعية على عاتقها دعم الكهنة وأبنائهم وما زالت مستمرة في ذلك و قدمت ما تستطيع من إعفاءات على رسوم الدراسة في مؤسساتها التعليمية لأبناء العائلات الأقل حظا . أضف إلى ذلك تعاونها وتكاتفها مع جميع المؤسسات الأرثوذكسية في الأردن للحفاظ على هويتنا الوطنية وحماية الكنائس ودعمها.

 

وهكذا فان ما تقوم به جمعيتنا الغراء في جمة من واجبات نحو أبناء الرعية لهو بحق من اختصاص الرئاسة الروحية . أليس كذلك إخواني الأعزاء ؟ فأين هي هذه الرئاسة مما تنجزه جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية من أجل أبناء الرعية ؟ أن الكنيسة ليست بالحجر بل بالبشر ونحن هم يا قدس.

 

عزيزتا العم أبو موسى ، أعزائنا أعضاء الهيئة الإدارية المحترمين

من أجل ما ذكرته نحن أصحاب انتماء لهذه الجمعية التي علمتنا أن نعطي قبل أن نأخذ، أن نسامح قبل أن نغضب ، أن نحب لا أن نكره ، علمتنا أن نكون مسيحيين وطنيين أرثوذكسيين .

عار علينا أن نقول لكم شكرا ونكتفي. فكل قواميس اللغات لن تفيكم حقكم يا سيدي.

عمان : 07/04/2011

 

 

- احتفالات السبت العظيم المقدس في كنيسة الصعود وأبي الآباء ابراهيم/خلدا

هلموا خذوا نورا من النور الذي لا يعروه مساء

 

      ما أجمل أن ترى بام عينيك تلك الجموع الغفيرة من المؤمنين،وقد اجتمعت يوم السبت العظيم المقدس في كنيسة الصعود وأبي الآباء ابراهيم/خلدا،قلوبهم تخفق فرحا، متأملين في الأفق البعيد، مترقبن وصول سيادة المتروبوليت فنذكتوس والموكب المرافق،لتنظر عيونهم وتلمس أيديهم ذلك النور المقدس الفائض من قبر الخلاص معلنا حتمية القيامة المقدسة ليسوع المسيح من بين الأموات.

 

      وهذا ما كان،فبعد أن أتممنا شوط صوم الفصح المقدس،ها نحن نبصر نور القيامة المقدسة،منتظرين ساعات قليلة أخرى لنصرخ مع الجوق الملائكي " المسيح قام من بين الأموات غالبا الموت بالموت واهبا الحياة للذين في القبور.

 

    ما أروعها من صورة يصعب وصفها بالكلمات،اذ هي لحظات غنى القلب فيها فرحا،وراحت الألسن تصيح مرددة وراء أبناء الشبيبة (ولأول مرة في الأردن) كلمات الأهازيج التي تغنى في القدس وعلى ابواب كنيسة القيامة،فرحا وتهليلا :

 

فاض النور وعيدنا

على قبر سيدنا

       يسوع المسيح       

 يظهر موكب سيادة المطران من بعيد،فيبدأ أفراد الشبيبة ومن عند الطريق العام المؤدي للكنيسة بغناء الأهازيج الأحتفالية ،ثم تعزف فرقة الكشافة الأرثوذكسية أمام موكب سيادة المطران والآباء الجلاء سائرين نحو الكنيسة،حيث سلم سيادتة النور المقدس مباشرة لقدس الأب عبد الله حمارنة ليحمله بدوره الى مطار الملكة علياء،يرافقة السيد نضال زريقات ليسلمه الى الآباء الأجلاء من أنطاكية ، ثم يتكلم قدس الأرشمندريت نكتاريوس مقدما كل الشكر للسيد نمر سامي مختار طائفة الروم الأرثوذكس الذي تكبد مشاق السفر لأحضار النور المقدس من فبر الخلاص،وشكر جميع الآباء الذين شاركوا في الأحتفال والشكر الخاص لقدس الأرشمندريت أرتيميوس الرئيس الروحي لكنيسة الصعود ولشبيبة الكنيسة،وكل الشكر والتقدير لمجموعة كشافة عمان الأرثوذكسية الذين أتحفونا بالمقطوعات الموسيقية الرائعة،كما وشكر سيادتة اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية التي اهتمت بالجانب التنظيمي وبمشاركة شبيبة جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية وشبيبة سراج النور وشبيبة القديس بطرس،ثم أقام سيادتة صلاة قصيرة سلم بعدها النور المقدس للآباء ولأبناء الرعية المؤمنين. 

وكل عام وأنتم بألف خير

 

- برنامج صاحب السيادة المتروبوليت فينيذكتوس للأسبوع الرابع من الصوم الكبير المقدس 2011

الثلاثاء الموافق 29/3

 خدمة القداس السابق تقديسه في كنيسة القديس نكتاريوس الساعة السابعة مساءً.

 

الأربعاء الموافق 30/3

خدمة القداس السابق تقديسه الساعة السادسة والنصف مساءً في كنيسة القديسين قسطنطين وهيلانة / مرج الحمام بمناسبة عيد القديس أليكسيوس رجل الله شفيع قدس الأب أليكسيوس قاقيش راعي الكنيسة

 

الخميس الموافق31/3

خدمة تقديس الزيت الساعة الخامسة مساءً في كنيسة دخول السيد إلى الهيكل/الصويفية

 

الجمعة الموافق1/4

 - خدمة القداس السابق تقديسه الساعة الثامنة صباحاً في كنيسة دخول السيد إلى الهيكل/الصويفية

 

- خدمة مديح والدة الإله في كنيسة الصعود / خلدا الساعة السادسة مساءً

 

 السبت  الموافق2/4

خدمة الغروب في كنيسة القديس نكتاريوس الساعة السابعة مساءً

 

الأحد الموافق 3/4

- خدمة القداس الإلهي في كنيسة القديس جيورجيوس / الهاشمي الساعة التاسعة صباحاً والعظة للأرشمندريت نكتاريوس

خدمة الغروب الخشوعي الساعة السادسة والنصف مساءً في كنيسة دخول السيد إلى الهيكل والعظة لقدس الأب أليكسيوس قاقيش

 

- زيارة رعائية إلى محافظة الكرك وذلك يوم الجمعة 25-03-2011

بدعوة من صاحب السيادة المطران فينذكتوس الجزيل الاحترام رافقت اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية الأردن  سيادته في زيارة رعائية إلى محافظة الكرك وذلك يوم الجمعة 25-03-2011 حيث ترأس القداس السابق تقديسه في كنيسة أدر، وكانت خدمة مدائح السيدة العذراء في كنيسة القديس جيورجيوس حمود، وبعدها توجه سيادته إلى كنيسة القديس جيورجيوس الربة حيث كانت هناك خدمة مدائح السيدة العذراء مرة أخرى، إضافة إلى وفد اللجنة التنسيقية المرافق حضرت بالتنسيق مع اللجنة  كل من شبيبة سراج النور من كنيسة أبو نصير وشبيبة القديس بطرس من جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية وشبيبة كنيسة القديس جاوروجيوس من الزرقاء والذي أضاف حضورهم أهمية لتجديد التواصل الشبيبي بين أبناء الكنيسة الواحدة، عاون سيادة المطران قدس الأرشمندريت نكتاريوس المنصور الذي كان حاضرا مع مجموعة من لجنة سيدات كنيسة القديس نكتاريوس، تخلل هذا اليوم الروحي لقاءات شبيبة بين الوفد وأبناء وبنات الشبيبة الأرثوذكسية من محافظة الكرك وتم نقاش حول تحضير دورة تأهيل مرشدين لمدارس الأحد ودورة لتدريس الترتيل البيزنطي، قدمت اللجنة التنسيقية لكل كنيسة نبيذ أحمر لاستخدام الخدم المقدسة كهدية باسم الشبيبة الأرثوذكسية عامة كما وتم تقديم أيقونات أرثوذكسية لكل من كنيسة حمود والربة وقام المطران فينذكتوس الجزيل الاحترام بتقليد جميع الكهنة السيف والذي يرمز لسلطة الكاهن في سر التوبة والاعتراف تعبيراً عن محبته وتقديره وشكره لجهودهم في خدمة الرعية المباركة، تشكر اللجنة التنسيقية الرعية المباركة وكهنتها في الجنوب الذين قاموا بالترحيب الكبير بإخوتهم القادمون من عمان وتقدر لهم حسن الضيافة والحفاوة، وتقدم الشكر الخاص إلى الشبيبة الأرثوذكسية في الجنوب ممثلة بالسيد سامي زريقات أمين عام الشبيبة الأرثوذكسية في الجنوب.

   

 

مديح السيدة العذراء الرابع عنجرة

الجمعة 01-04-2011

ضمن برنامج اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية خلال فترة الصوم المقدس، جرى لقاء تشاوري عام في كنيسة القديس جاورجيوس- بلدة عنجرة، بدء الاجتماع بترحيب قدس الأب جراسيموس طاشمان راعي كنيسة عنجرة والأب الروحي لشبيبتها ، وحضر اللقاء قدس الأب غريغوريوس ريحاني و أعضاء الهيئة الإدارية للجنة وكلٌ من شبيبة عنجرة وعجلون وشبيبة جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية وشبيبة القديس بطرس وشبيبة كنيسة الزرقاء وشبيبة كاتدرائية البشارة العبدلي

الاجتماع كان ببركة سيادة الأرشمندريت خريستوفورس عطا لله الوكيل البطريركي في الشمال الذي أثرى اللقاء بمداخلاته التوجيهية الهامة، وبعد اللقاء شارك الجميع في خدمة مديح السيدة العذراء الرابعة التي ترأسها سيادة الأرشمندريت خريستوفورس كما وشاركت جوقة الترتيل التي ضمت مرتلي من شبيبات كنائس مختلفة.

 قامت اللجنة التنسيقية للشبيبة بتقديم أيقونة السيدة العذراء الأورشليمية ونبيذ أحمر للقربان المقدس كهدية باسم كل الشبيبة، ودعما لنشاط شبيبة عنجرة قدمت اللجنة بعضا من المعونات الخيرية لتكون في تصرف الشبيبة.

 الشكر الجزيل نقدمه لقدس الأب جراسيموس طاشمان راعي كنيسة القديس جاورجيوس في عنجرة لمحبته الكبيرة وعمله المبارك خدمة للرعية، وكل التمنيات بالنجاح لشبيبة كنيسة عنجرة. 

من الفاضلة ليلي سليم / شبيبة القديس جاورجيوس /عنجرة 1-4-2011

ببركه الأباء الأجلاء وبحضور الشبيبات المشاركة واللجنة التنسيقيه للشبيبه الأرثوذكسية بدأت الجلسة بالتعريف عن اللجنة وأهدافها وأعمالها , وقد ذكر أنها تأسست منذ عامين كبديل مؤقت لعمل أمانه عامه للشبيبة لما تبثه هذه الكلمة من خوف في نفوس قيادتنا الروحية ! وقد تأسست من اجل التنسيق بين شبيبات المملكة لتكون يد واحده مجتمعه ولتنظيم العمل فيما بينها لتعزيز هذه الوحدة وزيادة الفعال والمشاركة بينها .

حيث بدأت الجلسة بالتعريف عن اللجنة وأهدافها وأعمالها

 سؤال : ما هو مصدر تمويل اللجنه التنسيقيه وما هو مصدر شرعيتها ؟

جواب : لقد حصلت اللجنة على بركه من ألمطرانيه وعلى بركه من قدس الأرشمندريت خريستوفوروس من أجل العمل في شمال المملكة أيضا . أما عن مصدر التمويل فهم لا يملكوا مصدر ثابت ودائم ولا يحصلون على ميزانيه ثابتة من ألمطرانيه, لكن سيدنا المطران لا يقصر إذا طلب منه أي مساعده _كما قال السيد فؤاد الكر شه

 مداخلة : طلب فيها أحد الأفراد وجود برنامج عمل لفترة معينه يبين أعمال ونشاطات اللجنة لفتره شهر أو شهرين للأمام , وهذا يتطلب أن تقوم كل شبيبه ببعث برنامج عمل للمدة المذكورة للجنة لتقوم هي بدورها في التنسيق والدعم .

 مداخله أخرى : ألتغطيه الإعلامية موضوع مهم , ونرى أنه غير كافي .

جواب : هناك موقع على الإنترنت للجنة التنسيقيه نرجو أن يكون خير عون في هذا الدعم لإبراز عمل الشبيبات والمساهمة في تطويرها .

ألا يمكن أن يكون هناك عمود دائم ويومي لعرض قضيتنا بالجريدة الرسمية كما كان قديما في صحف مثل مرآه الشرق وصحيفة فلسطين .

جواب : حاليا هذا الموضوع صعب

 وقد عرض مجموعه من الشباب العديد من المشاكل التي تواجهها شبيباتهم عسى أن تقود اللجنة مبادرات لتنشيط العمل الشبيبة في المملكة . مثل مشكله شبيبة الزرقاء التي تحاول الاجتماع , وشبيبة الصريح التي لا تملك أب روح .. وقد طمئن بهذا الخصوص قدس أبونا الحبيب خريستوفوروس بان الأب سمعان سيتسلم هذه المسؤولية قريبا .

 سؤال : ما هي مده رئاسة اللجنة , وما هي شروط الترشيح ؟

مده بقاء الرئاسة هي سنتان , والانتخابات القادمة ستتم في غضون الثلاثة أشر القادمة , وعلى كل كاهن ترشيح اثنين من أفراد الشبيبة ليكونوا مندوبين عنها في حضور اجتماعات اللجنة , وقد ذكر أيضا وجود فرع للجنة شمال المملكة وهو كائن في مدينه الحصن .

 ونوه الأب خريستفورس عل ضرورة تحمل الشباب لمسؤولياتها وأن يرتقوا بالتفكير ليكونوا ضمن إطار ورؤية جلاله الملك عبد الله الثاني للإصلاح والتطوير كونهم فرسان التغيير كما قال جلالته , وضروره العمل ضمن المجتمع المحلي لنكون الخميرة التي تخمر العجين كله .

 وبعد الانتهاء من الجلسة حضر أفراد الشبيبات المشاركة خدمه المديح لسيدتنا والده الإله في كنيسة القديس جاورجيوس /عنجرة

   

 

- برنامج صاحب السيادة المتروبوليت فينيذكتوس للأسبوع الثالث من الصوم الكبير المقدس2011

الأربعاء الموافق 23/3

 خدمة القداس السابق تقديسه في كنيسة الصعود / خلدا الساعة السادسة مساءً.

 

الخميس الموافق 24/3

 في كنيسة البشارة / العبدلي صلاة تقديس الزيت الساعة الخامسة مساءً

 

الجمعة الموافق25/3

 - الساعة التاسعة صباحاً خدمة القداس السابق تقديسه في كنيسة القديس جيورجيوس/ آدر

 - خدمة المديح في كنيسة القديس جيورجيوس / حمود الساعة الواحدة ظهراً

 - خدمة المديح في كنيسة القديس جيورجيوس / الربة الساعة الرابعة والنصف من بعد الظهر

 

السبت الموافق26/3

خدمة الغروب الكبير لأحد السجود للصليب والقديس فينيذكتوس شفيع صاحب السيادة المتروبوليت فينيذكتوس في كنيسة القديس نكتاريوس الساعة السابعة مساءً

 

الأحد  الموافق27/3

- خدمة القداس الإلهي في كنيسة دخول السيد إلى الهيكل / الصويفية الساعة التاسعة صباحاً

-  خدمة الغروب الخشوعي الساعة السادسة والنصف مساءً في كنيسة دخول السيد إلى الهيكل والعظة للأرشمندريت نكتاريوس

 - استقبال أبناء الرعية في دار المطرانية للمعايدة بعيد القديس فينيذكتوس شفيع صاحب السيادة المتروبوليت فينيذكتوس بعد خدمة الغروب الخشوعي مباشرة

 

- برنامج صاحب السيادة المتروبوليت فينيذكتوس للأسبوع الثاني من الصوم الكبير المقدس 2011

الأربعاء الموافق 16/3

 خدمة القداس السابق تقديسه في كنيسة القديس جيورجيوس / السلط الساعة الخامسة مساءً.

 

 الجمعة الموافق 18/3

  في كنيسة العذراء المعزية - دير القديس يوحنا المعمدان/نهر الأردن الساعة التاسعة والنصف صباحاً خدمة القداس السابق تقديسه كما ويليها خدمة المديح الذي لا يجلس فيه

 خدمة مديح والدة الإله في كنيسة القديس جيورجيوس / صافوط الساعة السادسة مساءً

 

السبت الموافق19/3

 خدمة غروب القديس غريغوريوس بالاماس في كنيسة القديس نكتاريوس الساعة السابعة مساءً

 

 الأحد الموافق20/3

خدمة القداس الإلهي "غريغوريوس بالاماس" في كنيسة البشارة / العبدلي

 خدمة الغروب الخشوعي في كنيسة دخول السيد إلى الهيكل/ الصويفية الساعة السادسة والنصف مساءً.

 

- برنامج صاحب السيادة المتروبوليت فينيذكتوس للأسبوع الأول من الصوم الكبير المقدس2011

الأربعاء الموافق 9/3

 خدمة القداس السابق تقديسه في كنيسة القديس نكتاريوس الساعة السابعة مساءً

 

 الخميس الموافق10/3

 خدمة القداس السابق تقديسه في كنيسة القديس جاورجيوس في صافوط الساعة السادسة مساءً والعظة لقدس الأب ابراهيم دبور

 

 الجمعة الموافق11/3

 - خدمة القداس السابق تقديسه في كنيسة دخول السيد إلى الهيكل/ الصويفية الساعة الثامنة صباحاً

 - خدمة مديح والدة الإله في كاثدرائية البشارة / العبدلي الساعة السادسة مساءً

 

السبت الموافق12/3

خدمة غروب "أحد الأرثوذكسية" في كنيسة القديس نكتاريوس الساعة السابعة مساءً

 

الأحد الموافق13/3

- خدمة القداس الإلهي "أحد الأرثوذكسية" في كنيسة دخول السيد إلى الهيكل/الصويفية والعظة لقدس الأب ابراهيم دبور

- خدمة الغروب الخشوعي في كنيسة دخول السيد إلى الهيكل/ الصويفية الساعة السادسة والنصف مساءً والعظة لقدس الأرشمندريت خريستوفوروس الوكيل البطريركي في شمال الأردن.

 

- معونات غذائية وبطانيات للعائلات المعوزة

كعادتها السنوية قامت اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية - الأردن بتحضير معونات غذائية وبطانيات لبعض العائلات المعوزة من أبناء رعيتنا الكريمة كهدية سنوية باسم الشبيبة عموما...، بمناسبة بدء الصيام الأربعيني المقدس، وكل عام وأنتم بخير

الصور من دير السيدة العذراء دبين يوم الجمعة 25-02-2011 حيث زارت الدير

اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية الأردن

 شبيبة القديس بطرس

 وشبيبة جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية

 

- المديح الأول في كنيسة الصعود

قامت الهيئة الإدارية للجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية في الأردن يوم الجمعة  11-3-2011بزيارة الى كنيسة الصعود - خلدا، حيث حضرت خدمة مديح السيدة العذراء الأولى التي ترأسها سيادة الأرشمندريت أرتيميوس الرئيس الروحي هناك، وبعد الصلاة كانت الدعوة مفتوحة لجميع المصلين لتناول طعام العشاء ضمن مائدة محبة أقامتها الكنيسة بلجنة سيداتها وشبيبتها وكان أيضا لقاء خاص جمع اللجنة بسيادة الأرشمندريت أرتيموس الذي أثنى على نشاط الشباب الأرثوذكسي في المملكة وقدم الدعم الكامل باسم كنيسته وشبيبتها لجهد اللجنة التنسيقية، وقدم توجيهات هامة لعمل اللجنة مستقبلا وأعطى أفكار لعدة أنشطة شبيبة رآها في بعض الدول الأرثوذكسية كقبرص واليونان

 

- نشاطات شبيبة القديس بطرس يوم السبت 5/3/2011

قامت شبيبة القديس بطرس التابعة لجمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية يوم السبت 5/3/2011 بزيارة لدار المطرانية في عمان ولقاء صاحب السيادة المتروبوليت فنذكتوس الجزيل الأحترام أطال الله في عمره وحفظه ذخرا لكنيستة الأرثوذكسية المقدسية،حيث تعرف سيادتة على أفراد الشبيبة عن قرب بعد أن رعى عددا من نشاطاتها نذكر آخرها أحتفال الشبيبة بعيد ختانة الرب يسوع بالجسد وعيد القديس باسيليوس الكبير ورأس السنة بحسب التقويم الشرقي،والذي أقيم في الخامس عشر كانون الأول الماضي.

بعد أن نلنا البركة الأبوية من سيادتة تقدم الأخ عزت وقرأ بالنيابة عن الجميع رسالتنا له،حيث أكد على سعادتنا بهذا اللقاء ومؤكدا على تكرار مثل هذة اللقاءات وبشكل دائم ومع جميع الشبيبات حيث أن الشبيبة وبالرغم من أنها قلب الكنيسة النابض بالحياة إلا أنها بحاجة للرعاية الروحية من سيادته،كما تضمنت الرسالة طلب العمل على أفراز كاهن يكون مرشدا عاما للشبيبة في الأردن.

ثم أعرب سيادة المطران بكلماتة الغنية واللاهوتية العميقة عن أهمية الشبيبة في الكنيسة معتبرا اياها الدم الذي يجري في عروق الكنيسة، وأن الشيطان يحاول على الدوام العمل على تفكيك الشبيبة وابعادهم عن الكنيسة ، كما أكد من جهته على ضرورة اللقاءات وبشكل دوري ومع جميع الشبيبات للوقوف على جميع المشاكل من جهة، ولتكتيف العمل من جهة أخرى، وذلك مع اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية التي نعتز بها وبجهودها تجاه الكنيسة والشبيبة والرعية،ولها كل الدعم لأنها نحن وهي منا ولنا .

هذا وقد حضر اللقاء قدس الأرشمندريت نكتاريوس والسيد مازن مريبع الأمين العام للجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية/الأردن ثم نلنا بركة سيادتة والهدايا التذكارية وبعدها توجه الجميع للمشاركة في خدمة الغروب في كنيسة القديس نكتاريوس  آمين.

واليكم النص الكامل للرسالة:

                                                                                                      مرشد الفرقة

                                                                                                       سليم فشحو

 

-  إعلان من معمل الدّير للألبان والأجبان دعماً للعائلات المحتاجة

معكم بدأنا المشوار وبكم سنستمر.. بعون الله وبركة سيدتنا والدة الإله

  نعلن لمحبتكم أن معمل الدير سيقوم هذا العام ببيع منتجات الألبان ومشتقاتها في كنيسة الصعود خلدا المكان الدائم للبيع.
أيام البيع : السبت والأربعاء من الساعة 6 - 8 مساءً
يوم الأحد : من الساعة 10.30 - 11.30 صباحاً
كما نلفت انتباه محبتكم أن اللبنة مصنعة من حليب الماعز الأسود قليل الدسم
السعر : 5.5 خمسة دنانير ونصف للكيلو الواحد.
نحنُ بإنتظاركم في قاعة كنيسة الصعود في خلدا حسب الأيام المذكورة أعلاه اعتبارا من يوم غدٍ الأحد الموافق 6/3/2011

فأهلاً وسهلاً بكم
نتمنى أن تنال منتجاتنا لهذا العام إعجابكم
كل عام وانتم بخير

مسيرتنا في هذا المشوار لن تستمر ولن تبقى ألا بكم وبدعمكم

 

- زيارة سيادة المتروبوليت ذامسكينوس الجزيل الاحترام الى الأردن  

خلال زيارة الى الأردن قام بها سيادة المتروبوليت ذامسكينوس الجزيل الاحترام متروبوليت ذيذيموتيخو - اليونان (الحدود اليونانية التركية) حل ضيفا على سيادة المتروبوليت فينذكتوس الجزيل الاحترام والذي ترأس قداسا في كنيسة دخول السيد الى الهيكل في الصويفية صباح الجمعة 18-02-2011، وفي دار المطرانية كان لقاء مع اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية وهناك دار نقاش هام عن أسباب امتناع البطريركية المقدسية لسيامة رهبانا عرب من أبناء المنطقة وأعرب الحاضرين من أبناء الشبيبة عن استيائهم الشديد من هذه السياسة المستمرة منذ مئات السنين والتي لا يمكن السكوت عنها مدة أطول كونها تهدد الوجود المسيحي الشرقي في المنطقة، كما صرح المطران فينذكتوس أنه خلال انعقاد المجمع المقدس في القدس قد نقل سابقا هذا الهم الى كل من البطريرك ارينيوس والبطريرك الحالي ثيوفيلوس،  ومن جهة المطران ذامسكينوس حرص بشدة على الصلاة والصبر والتروي وقال أنه واثق من أن المستقبل سيكون أفضل ان شاء الله وأنه سعيد بغيرة الشبيبة على الكنيسة وبنشاط المتروبوليت فينذكتوس في الأردن

 

بقي أن نذكر أن من بين الضيوف الحاضرين هو رئيس الشمامسة الشماس ذامسكينوس (يوسف) الأزرعي ابن رعيتنا في الحصن الذي هو الآن أحد رجال الدين المتوحدين من مطرانية ذيذيموتيخو ويكمل دراسته اللاهوتيه ومن المنتظر سيامته أرشمندريت نهاية العام ان شاء الله

 

 

- فعاليات أسبوع الوئام بين الأديان(11-2-2011)

بمناسبة عيد ميلاد قائد البلاد جلالة الملك عبد الله الثاني المعظم

واستمرارا منها في إحياء فعاليات مبادرة أسبوع الوئام بين الأديان وإحيائا لتذكار القديسين معلمي المسكونة الأقمار الثلاثة

 ( باسيليوس الكبير وغريغوريوس اللاهوتي ويوحنا الذهبي الفم )

أقامت النيابة البطريركية الأرثوذكسية في شمال الأردن  وتحت رعاية الوكيل البطريركي الأرشمندريت خريستوفوروس عطالله الجزيل الاحترام،  تجمعا روحيا لمدارس الأحد والشبيبة الناشئة التابعة لكنائس شمال المملكة بحضور كهنة الكنائس الأرثوذكسية هناك ، وذلك يوم الجمعة الموافق 11/2/2011 في كنيسة القديس جيورجيوس في الحصن حيث بدأ التجمع  بالقداس الإلهي  و الزياح بذخائر القديسين الثلاثة وزيارتها واخذ البركة منها،ورفعت الصلاة من اجل  دوام نعمة الأمن والاستقرار في وطننا  الأردن الحبيب وأن يحفظ الرب الإله جلالة ملكنا المعظم.

ومن باب  التركيز على حياة المحبة والوئام وعيش الوصايا الإلهية التي تحث على محبة الله وأخونا الإنسان الأخر،  استمع المشاركون إلى عروض عن حياة القديسين الثلاث وتم التأكيد على الاقتداء بهم والتمثل بحياتهم التي تعتبر قاعدة مهمة في عيش الوئام والمحبة. وناقش الكهنة والمجتمعين في حلقات عمل مبادرة أسبوع الوئام بين الأديان التي أطلقها جلالة الملك عبد الله الثاني المعظم،  وأكدوا على أهميتها وقيمتها الدولية، و تم تسليط الضوء على الدور المسيحي العربي في الحضارة العربية الإسلامية في الماضي والحاضر،   والتأكيد على أن هذه المبادرة تعبر عن روح الحياة و الفكر المسيحيين،  والتعاليم الانجيلة التي تعتبر أساسا للوئام والعيش المشترك بين مجتمعات العالم  كله. وأكد المجتمعون في ختام التجمع على عمق  محبتهم وولائهم لجلالة الملك والوطن.

 

 

- فعاليات أسبوع الوئام بين الأديان (5-2-2011)

بمناسبة عيد ميلاد جلالة الملك عبد الله الثاني المعظم

 وضمن فعاليات أسبوع الوئام بين الأديان

أقامت النيابة البطريركية للروم الأرثوذكس في شمال المملكة  تجمعاً للشبيبة الجامعية والعاملة صباح هذا اليوم السبت 05-02-2011 في كنيسة القديس جيورجيوس /عنجرة ،

تحت رعاية  قدس الأرشمندريت خريستوفوروس عطا الله الوكيل البطريركي في شمال الأردن

حيث شارك جميع كهنة الكنائس الأرثوذكسية في محافظات الشمال وأبناء الشبيبة وقد بدأ  الاحتفال بالقداس الإلهي حيث رفعت الصلوات والأدعية من أجل دوام نعمة الأمن والاستقرار في وطننا  الأردن الحبيب وأن يحفظ الرب الإله جلالة ملكنا المعظم ثم ألقى الوكيل البطريركي محاضرة بعنوان

(دور الشباب في تحقيق الوئام بالمجتمع من خلال النهضة بالكنيسة)

وناقش المجتمعون المحاضرة وأوراق عمل حول مبادرة أسبوع الوئام بين الأديان التي أطلقها

جلالة الملك عبد الله الثاني المعظم حفظه الله ورعاه

و تم تسليط الضوء على الدور المسيحي العربي في الحضارة العربية الإسلامية وأهمية معرفة الإنسان  المسيحي لتعاليم الكتاب المقدس وكنيسته الأرثوذكسية التي تعتبر قاعدة أساسية للوئام والتسامح وقبول الآخر وعيش المحبة بين أطياف المجتمعات الإنسانية.

وأكد المجتمعون في ختام اللقاء على صدق الانتماء للوطن والقائد المفدى.

 

 

 

- الكنيسة الأرثوذكسية المقدسية تحتفل بعيد الغطاس - موسم الحج للمغطس لعام 2011

 الجمعة 21-01-2011

احتفلت صباح هذا اليوم الكنيسة الأرثوذكسية المقدسية بعيد الغطاس، هذا العيد الذي يسمى كنسيا عيد الظهور الالهي والشائع بعيد الغطاس وهو يوم الحج الى نهر الأردن المقدس (المغطس) حيث تعمد السيد المسيح له المجد على يد القديس يوحنا المعمدان في نهر الأردن حسب جميع الشواهد العقائدية والتاريخية قبل حولي 2000 عام تقريبا، وبدأ الاحتفال بتجمع المصليين والمحتفلين في دير القديس يوحنا المعمدان في موقع المغطس يتقدمهم صاحب السيادة المتروبوليت فينذكتوس متروبوليت فيلادلفيا وسيادة الأرشمندريت خريستوفورس عطالله الوكيل البطريركي في شمال الأردن ولفيف من آباء الكنيسة الأرثوذكسية القادمين من مختلف مناطق المملكة، ومن دير القديس يوحنا المعمدان للروم الأرثوذكس سارالموكب الرسمي الكبير الذي حمل أيقونة السيدة مريم العذراء الى كنيسة القديس يوحنا المعمدان على الضفة الشرقية لنهر الأردن المقدس حيث كانت هناك  صلاة تقديس المياه وانتهى الاحتفال الكنسي بنزول الحاضرين لنهر الأردن المقدس وأخذ البركة بعد رمي الصليب في مياه النهر كتقليد كنسي أرثوذكسي.

 وبحسب التقديرات الأولية فاق عدد الحجاج هذا العام الذين شاركوا في هذا الاحتفال الديني الخمسة آلالف حاج، ونذكر أيضا بأن مجموعة ضيوف من سوريا الشقيقة القادمين من اللاذقية جاؤوا خصيصا للمشاركة في الصلاة، كما وحضر تمثيل دبلوماسي أوروبي رفيع نذكر منه أصحاب السعادة السفير الجورجي والسفير القبرصي والسفير الأوكراني، ومن الحاضرين أيضا النائب غازي مشربش والنائب جمال قمو والنائب سلمى الربضي أعضاء مجلس النواب الأردني، ومن الوجوه التي التقطتها الكميرا في موقع الاحتفال الأم بلاجيا رئيسة دير القديسة تقلا في معلولا سوريا التي تحل ضيفة كريمة على مطرانية الروم الأرثوذكس في الأردن.

ومن خلال الكلمة التي ألقاها المطران فينذكتوس، وجه الشكر الكبير لصاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني لحبه الكبير واهتمامه ودعمه لمسيحيي الشرق عموما، كما وشكر مرتبات الأجهزة الأمنية كافة التي عملت بجد حفاظا على سلامة وأمن وراحة الحجاج، وقال الناطق باسم مطرانية الروم الأرثوذكس الأرشمندريت نكتاريوس منصور مخاطبا الجماهير بأننا هنا لا لنحتفل فقط بل لنصلي لأجل سلام العالم وأخذ بركة هذا العيد المقدس ومن هذا الموقع المقدس الذي بدأ منه السيد المسيح ببشارة المحبة والسلام.

 الكنيسة الأرثوذكسية المقدسية (أم الكنائس) تعتبر من أقدم الكنائس الشرقية في العالم وهي الكنيسة المحلية الوطنية غرب وشرق نهر الأردن المقدس كما وتعتبر الرعية الأرثوذكسية من أكبر الرعايا عددا في المنطقة، وبحسب الشواهد التاريخية والجغرافية احتضنت منطقة المغطس العديد من الأديرة والكنائس ومغاور الرهبان الذين نسكوا تعبدا لله عز وجل وعاشوا حياة النسك والتقشف قبل مئات السنين مثل البارة مريم المصرية وغيرها، والآن وعلى ضفاف النهر المقدس تطل من جديد كنيسة القديس يوحنا المعمدان للروم الأرثوذكس والتي صممت على طراز الفن البيزنطي القديم وأيضا شيد دير القديس يوحنا المعمدان للروم الأرثوذكس ليكون نواة لتأسيس أخوية رهبنية في المستقبل  القريب.

 فؤاد الكرشة

مطرانية الروم الأرثوذكس \ عمان

المسؤول الاعلامي لاحتفالات المغطس لعام 2011 اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية \ الأردن

   

 

- بيان صادر عن مطرانية الروم الأرثوذكس في عمان

اصدرت مطرانية الروم الأرثوذكس في الأردن يوم الخميس 6/1/2011 بيانا اعلنت من خلاله عن رفضها للإعمال التخريبية التي حدثت مؤخرا في مدينة الاسكندرية بمصر واكد البيان على التآخي والوئام الذي يسود الاردن بين مسلمين ومسيحيين  تحت راية جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين وتاليا نص البيان ..

بيان صادر عن مطرانية الروم الأرثوذكس في عمان

ببالغ الحزن والألم وبصوت متفق رافض لكل أشكال الإرهاب والتعصب والعبث بأرواح الأبرياء.
تعلن مطرانية الروم الأرثوذكس في عمان ممثلة بصاحب السيادة المتروبوليت فينيذكتوس وكهنة المطرانية وأبناء الرعية الأرثوذكسية موقفهم الرافض والساخط على مثل هذه الأفعال والأعمال التخريبية وخاصة الأخيرة منها والتي حدثت في الإسكندرية في جمهورية مصر العربية في كنيسة القديسين ذلك الانفجار الذي هز قلوب المسكونة بأسرها فهو لا يعبر إلا عن تلك الأصابع العابثة التي لا تهدف إلا لزرع الفتنة والشقاق بين الناس ونحن ككنيسة أرثوذكسية نؤكد على الوحدة الوطنية وعلى التآخي والوئام اللذين نحيا بهما في الأردن مسلمين ومسيحيين تحت
قيادة مليكنا المفدى جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه ونصرخ بأعلى أصواتنا أننا في الأردن كنا وما زلنا وسنبقى في وحدة واحدة ولن نسمح لأي عابث أن يزرع الفتنة والشقاقات فيما بيننا وسنبقى على العهد باقون وعلى الولاء للعرش الهاشمي المفدى وليبقى الأردن شامخاً عزيزاً خفاق الرايات كما ونرفع كلمات التعازي ونشارك اخوتنا أبناء الكنيسة القبطية بل وأبناء الشعب المصري مصابهم الجلل ونؤكد لهم أننا إلى جانبهم ونصلي من أجلهم لكي يلهم الجميع الصبر وحسن العزاء ومعاً من أجل قهر وردم ثقوب الإرهاب أياً كانت وأينما وجدت والله الموفق .
 

مطرانية الروم الأرثوذكس
أعلان

تعلن مطرانية الروم الأرثوذكس إنها ومن خلال لقاء الكهنة الذي سيقام في يوم السبت الموافق 8/1/2011، وبعد نهاية خدمة القداس الإلهي في كنيسة القديس نكتاريوس سيقيم صاحب السيادة المتروبوليت فينيذكتوس وبمشاركة الكهنة المجتمعين خدمة الجناز لراقدي حادثة التفجير المؤلمة التي حدثت في كنيسة القديسين في الإسكندرية.

 وهذه دعوة للجميع للمشاركة في رفع الدعاء إلى الله أن يسكن الراقدين في مساكن الصديقين والأبرار وأن يحفظ لنا الأردن شامخاً عزيزاً قوياً تحت قيادة جلالة مليكنا عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه.

 

- تكريم الايكونومس الدكتور ابراهيم دبور

قامت اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية نيابة عن الشبيبة في المملكة بتكريم الايكونومس الدكتور ابراهيم دبور وتكريم شبيبته المميزة التي قدمت ومازالت تقدم كل الدعم للعمل والفكر الشبيبي الأرثوذكسي كان هذا خلال قداس عيد الميلاد المجيد  7-1-2011 في كنيسة دخول السيد الى الهيكل - الصويفية عمان

 

- تكريم السيد ميشال سنداحة

السبت 15-01-2011

تكريم سعادة السيد ميشال سنداحة رئيس جمعية الثقافة والتعليم الأرثوذكسية  من اللجنة التنسيقية للشبيبة الارثوذكسية من خلال احتفال شبيبة القديس بطرس , التكريم جاء عرفانا للجمعية الرائدة في دعم حركة الشبيبة الأرثوذكسية في الأردن وتبنيها لمشروع اللجنة التنسيقية للشبيبة الأرثوذكسية

 

 

- أحتفالات الكنيسة بعيد الغطاس

باعتمادك يارب في نهر الأردن

إلى كافة بنات وأبناء الشبيبة الأرثوذكسية في المملكة الأردنية الهاشمية، ببركة العلي القدير ستحتفل كنيستنا الحبيبة بعيد الظهور الإلهي (الغطاس) يوم الجمعة 21-01-2011 في نهر الأردن المقدس (موقع المغطس) وكما هو في كل عام ستتجه جموع الحجاج من كافة المناطق إلى نهر الأردن حيث ستقام الصلاة بهذه المناسبة المباركة استذكارا لصوت الآب القائل: هذا هو ابني الحبيب الذي به سررت، دورنا وواجبنا نحن الشبيبة ساعد الكنيسة الجبار، أن نقوم بتقديم واجب الخدمة والتنظيم تسهيلا لحجاج المسيح وإكراما لذكرى الظهور الإلهي في أرض وطننا الغالي الأردن.

سيكون هناك حافلات نقل خاصة في أغلب الكنائس، ولمزيد من التواصل أو المعلومات أو إضافة أي ترتيب لوجستي، الرجاء الاتصال بالسادة التالية أسمائهم:

السيد شوقي العمش 0795684999

السيد سليم فشحو 0795415200

السيد ميشال فشحو 0777317624

أي ترتيب أعلاني أو إعلامي الرجاء التواصل مع السيد فؤاد الكرشة 0796969186

فلنكن عند ثقة كنيستنا ووطننا ... وكل عام وانتم بخير

 

_____________________________________________________________________

 

أخبار سنة 2009 ، 2010